الحدث

مـنذ بـدايـة عــام 2015، جــازف أكــثر من 100000 شخـص بأرواحهم وهم يحاولون الوصــول إلــى أوروبـا عـبر البـحـر الأبيـض المـتوســط، بــين الســاحل اللــيبي و الإيطـالي. فــي المـجمـوع أكــثر مـن 2500 مـنهم فــقدوا حـياتهم .

المـصـدر: (مرصد الهجـــرة  الدولــية، 24 أغسـطس 2015)

فـي مـواجهـة حطـام السـفن االمـتكــررة وعـدم وجــود وســـيلة لمـسـاعـدة هـــؤلاء المـحـتـاجـين، تطـلق الجـمعــــية الأوروبية للإنقــاذ فـــي البحـر الأبيــــض المتوسـط، إس أو إس ميديتيرانى أول حمـلة أوروبية للإنقـــــاذ المــدني ممولة من قبل الجمهور العام.

 سفينة للاجئين

اطلقت جمعــية إس أو إس ميديتيراني  منذ ١١ سبتمبر ٢٠١٥ حـملة تبرعات من قــبل الجمهور العــام تستغرق٤٥ يوما.

الأموال التي سيتم جمعها، سيتم استخدامها لإستئجار أو شراء سفينة الإنقاذ بين السواحل الإيطالية والليبية.

نحن لا نعمــل وحدنـا: سنتدخل جـــنبا إلى جــنب بالتعـاون مع جمعية أطباء العالم.

للوصــــول إلـــى الـــميزانية اللازمــــة نحـــن بحـــاجة لـــــكم!